زعيم مليشيا حزب الله ... نحن و حلفاؤنا لن نقبل برحيل الأسد !!!

22.آذار.2016

أكّد زعيم مليشيا حزب الله حسن نصر الله خلال مقابلة أجراها معه الإعلامي التونسي غسان بن جدو في قناة "الميادين" أن الحزب في صف واحد مع إيران ونظام الأسد وروسيا.

وأوضح أن الدخول الروسي إلى سوريا لم يكن مفاجئا، حيث تمت مناقشته قبل شهور من تنفيذه.

وقال نصر الله إن حجم التقدم الذي حققه الحزب وحلفاؤه في سوريا ضد من أسماهم "التكفيريين" كبير جدا في الآونة الأخيرة، في إشارة إلى فترة التدخل الروسي.

وبتحليل غريب، زعم نصر الله أن دخول الجزء الأكبر من القوات الروسية إلى سوريا جاء في أعقاب إسقاط تركيا لطائرة روسيا.

وأوضح أن انسحاب هذه القوّات جاء بعد التأكد من أن تركيا لا تشكل خطرا حقيقا في الوقت الحالي على روسيا.

وأضاف: "روسيا قالت قبل مجيء قواتها إلى سوريا إن لديها مهمة مدتها 4 إلى 6 أشهر ".

نصر الله أشار إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية تورّطت في الأزمة السورية، ولم تجد الطرف القوي المناسب الذي تعتمد عليه، ما اضطرها للجوء إلى الحل السياسي، الذي عدت إليه روسيا وسوريا، وتم رفضه من المعارضة.

واعتبر نصر الله مطالب وفد المعارضة السوري برحيل الأسد "خداعا"، مضيفا: "الرئيس الأسد لا يمثل شخصه، بل يمثل تيارا عريضا في سوريا، وحلفاؤه لن يقبلوا بحل ترحيله".

ووصل نصر الله إلى نتيجة أن السعودية هي المعطّل الأول للحل في سوريا، وتليها تركيا.

وهاجم نصر الله السعودية بشكل مفصل، قائلا إنها هي فقط من قررت تصنيف حزب الله على لائحة الإرهاب في مجلس التعاون الخليجي، وإن بقية دول الخليج وافقتها إرضاء للملكة.

وأضاف: "السعودية تملك سطوة المال والإعلام والفتوى والتكفير الديني والتكفيريين، وتهدد بها من يعارضها".

وزعم نصر الله وجود مؤيدين من الشعب السعودي لحزب الله، قائلا: "من يعدّنا حقيقة إرهابا هم آل سعود وليس السعودية".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة