زيادة سكانية بنسبة 88% تشهدها مدينة المفرق الأردنية نتيجة زيادة النزوح السوري

19.كانون1.2014

أشار موقع الغد الأردني إلى زيادة كبيرة بنسبة عدد السكان في مدينة المفرق الأردنية خاصة بعد لجوء عدد كبير من السوريين إليها في ظل تردي الأوضاع الراهنة في سوريا ، حيث شهدت المدينة زيادة في عدد السكان بنسبة 88 %.

و من جانبه تحدث محافظ المفرق محمود السعد عن آثار اللجوء السوري إلى المدينة التي انعكست سلبا على كافة الأصعدة - حسب قوله - حيث أوضح أن اللجوء السوري زاد الضغط  على مختلف قطاعات الخدمات، وخصوصا الصحية والتعليمية والمياه والنظافة والبيئة ، معتبرا أن الدعم الدولي ضروري من أجل مواجهة هذه الأعباء لتقديم الخدمات الأمثل.

و بدورها أشارت مديرة المنظمات والعلاقات الدولية لينا الحديدي  إلى الدور الإنساني الذي يقوم به الأردن في مساعدة اللاجئين السوريين رغم قلة الإمكانات المتوفرة و أكدت أن الأردن يعمل على توفير الدعم اللازم لمواجهة تداعيات اللجوء السوري للمملكة، والذي يتطلب دعما أمميا ودوليا لتقديم المساعدات الإنسانية للاجئين السوريين، خصوصا في ظل تزايد الأعداد الداخلة للأراضي الأردنية ، و ذلك حسبما افاده موقع الغد الأردني اليوم الخميس .

و الجدير بالذكر انه في الواقع هناك معاناة حقيقة يجدها السوريين في الأردن خاصة بعد رفع مستوى آجار الشقق السكنية للسوريين بدلا من تقدير ظروفهم المادية المتواضعة بعد أن دمر نظام الأسد كافة ممتلكاتهم و أجبرهم على النزوح .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة