سبعة شهداء بمجزرة خلفها الطيران الروسي في طبيش بريف إدلب

16.كانون2.2018
موقع المجزرة في بلدة طبيش
موقع المجزرة في بلدة طبيش

استهدف الطيران الحربي الروسي الأطراف الشمالية لمدينة خان شيخون اليوم، موقعاً مجزرة جديدة بحق المدنيين العزل، تضاف لسلسلة المجازر اليومية التي يرتكبها الطيران الروسي في اليوم الثالث والعشرين للحملة الجوية المستمرة على إدلب.

وقال نشطاء من إدلب إن الطيران الحربي الروسي استهدف منازل مدنية في قرية طبيش شمالي مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، ما أدى لاستشهاد سبعة مدنيين بينهم ستة أطفال وامرأة وجرح عدد أخر، إضافة لدمار كبير في المنازل السكنية.

وركز الطيران الحربي الروسي استهدافه للمناطق المدنية وتجمعات النازحين بشكل كثيف خلال الحملة المستمرة، طال القصف ليلاً مدينة معرة النعمان وبلدات الغدفة وداديخ وأطراف مدينة خان شيخون مستخدماً الأسلحة المحرمة دولياً لاسيما الحارقة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة