سرياني سوري: نظام الأسد يرتكب إبادات جماعية بشكل أسوأ من "أدولف هتلر"

19.آذار.2019

متعلقات

قال الناشط السرياني السوري، يعقوب قوج حصارلي، الثلاثاء، إن "نظام الأسد يقوم بإبادات جماعية أسوأ من (أدولف) هتلر".

جاء ذلك في تصريح أدلى به قوج حصارلي، لوكالة الأناضول، خلال وقفة في العاصمة السويدية ستوكهولم، بمناسبة الذكرى الثامنة للثورة السورية على نظام بشار الأسد.

وأشار الناشط إلى أن العالم يواصل سباته منذ انطلاق الثورة ضد نظام الأسد، مشددا أن الشعب السوري يتعرض لإبادة ممنهجة.

وأكد قوج حصارلي ضرورة عدم صمت العالم على مجازر الأسد بحق الشعب السوري، داعيا الأمم المتحدة إلى ممارسة ضغوط على نظام الأسد.

وأشار قوج حصارلي إلى أن نظام الأسد يقتّل المدنيين دون تمييز بين شيخ وامرأة وطفل، محمّلا روسيا وإيران مسؤولية المجازر التي ترتكب في سوريا.

واجتمع العشرات في ساحة "سيغل تورغ" وسط العاصمة، بدعوة من "لجنة دمشق" المستقلة في السويد، مرددين هتافات مناهضة لنظام الأسد، وحمل المتظاهرون أعلام الثورة السورية، ولافتات كتبت عليها عبارات من قبيل "الأسد مجرم حرب".

وبدأ الحراك الشعبي السوري مطالبا بالحرية والكرامة، قبل أن يتخذ طابعا جماهيريا سرعان ما انتشر ليشمل جميع أنحاء سوريا، لكن النظام السوري واجه الحراك الشعبي السلمي بالقمع والقتل والاعتقال والتعذيب الوحشي، وتسبب بمقتل وجرح مئات الآلاف، فضلا عن ملايين النازحين واللاجئين.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة