سيجري لـ شام: اتفاق منبج قلب الطاولة على روسيا وهجمات إدلب ردة فعل ورسائل روسية مع بصمة إرهابية إيرانية

11.حزيران.2018

متعلقات

أرجع "مصطفى سيجري" مسؤول المكتب السياسي في لواء المعتصم، التصعيد الجوي من الطيران الحربي التابع للنظام والطيران الروسي على إدلب إلى أنها ردة فعل ورسائل روسية مع بصمة إرهابية إيرانية، على التفاهم التركي الأمريكي في شمال سوريا.

وقال "سيجري" في حديث لشبكة "شام" إن الروس بما يمتلكونه من مراكز دراسات ومصادر للمعلومات لم يتوقعوا بأن اتفاقاً سيحصل بين الأمريكان والأتراك، ملمحاً للاتفاق الأمريكي التركي على خارطة طريق بشأن مدينة منبج.

وعزا سيجري السبب إلى أن الطلبات التركية كانت إلى حد ما تعجيزية، وأضاف "كنا على وشك استكمال التفاهمات الروسية التركية وإعلان وقف لإطلاق النار بعد تثبيت نقاط المراقبة بحسب مخرجات آستانا".

‏وأوضح سيجري أن بدء العمل باللجنة الدستورية وفرض مسار ‎سوتشي يكون الروس قد توجوا الانتصارات العسكرية بانتصارات سياسية، إلا أن اتفاق ‎منبج جاء ليقلب الطاولة على الروس ويبشر بحقبة جديدة عنوانها "العودة الأمريكية"، لافتاً إلى أن ما يحدث اليوم في إدلب ردة فعل ورسائل روسية مع بصمة إرهابية إيرانية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة