شبكة حقوقية: مقتل 29,296 طفلاً في سورية منذ آذار 2011 وحتى حزيران 2020

05.حزيران.2020

وثّقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، في تقريرٍ خاص بانتهاكات حقوق الأطفال في سورية، مقتل ما لا يقل عن 29296 طفلاً في سورية منذ بداية انطلاق الثورة في شهر آذار 2011 وحتى حزيران 2020، من بينهم 179 طفلاً تم قتلهم تحت التعذيب.

وأوضحت الشبكة في تقريرها أن قوات نظام الأسد والميليشيات الإيرانية منذ آذار 2011 وحتى حزيران 2020، قتلت ما لا يقل عن 22853 طفلاً، فيما قتلت القوات الروسية ما لا يقل عن 2005 أطفال، بينما كان تنظيم داعش مسؤولاً عن مقتل 956 طفلاً.

وأضافت الشبكة الحقوقية أن ميليشيات الـ “PYD” كانت مسؤولة عن مقتل 223 طفلاً، وهيئة تحرير الشام كانت مسؤولة عن مقتل 66 طفلاً، وقوات التحالف الدولي كانت مسؤولة عن مقتل 924 طفلاً، بينما 2269 طفلاً قتلوا على أيدي جهات مسلحة أخرى.

وذكر التقرير أن ما لا يقل عن 4816 طفلاً لا يزالون قيد الاعتقال أو الاختفاء القسري، منها 3561 لدى قوات النظام، 319 لدى تنظيم داعش، 13 لدى تنظيمات متشددة أخرى و13 لدى هيئة تحرير الشام، و602 لدى ميليشيات الـ “PYD” و321 لدى جهات مسلحة أخرى.

وأكدت الشبكة الشبكة الحقوقية في تقريرها مقتل 179 طفلاً بسبب التعذيب منذ آذار 2011 حتى حزيران 2020، منها 173 على يد قوات النظام وواحد تنظيم داعش، وواحد تنظيمات متشددة، وواحد هيئة تحرير الشام، وواحد ميليشيات الـ “PYD” و3 على يد جهات مسلحة أخرى.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة