شهداء بقصف صاروخي للنظام شمال حماة وتجدد القصف على بلدتي جرجناز والتح بإدلب

10.كانون1.2018

متعلقات

استشهد ثلاثة مقاتلين وجرح آخرون مساء أمس الأحد، بقصف صاروخي لقوات النظام طال نقطة تابعة للجيش الحر في منطقة المصاصنة بريف حماة الشمالي.

جددت قوات الأسد والميليشيات التابعة لها مساء أمس وفجر اليوم الإثنين، القصف المدفعي والصاروخي على بلدات ريفي إدلب الجنوبي والشرقي، مستهدفة من جديدة بلدتي التح وجرجناز بعد توقف لأيام قليلة.

وقال نشطاء من ريف إدلب، إن قوات النظام المتمركزة في قريتي أبو دالي وأبو عمر، استهدفت بالمدفعية الثقيلة بلدتي التح وجرجناز في وقت متأخر من الليل، طالت الأحياء السكنية، والتي هجرها سكانها بشكل شبه كامل خلال الفترة الماضية ضمن موجة نزوح كبيرة.

كما استهدفت قوات النظام ليلاً بلدة التمانعة، واستهدفت نقطة لفصائل الجيش الحر في ريف حماة الشمالي أسفرت عن استشهاد ثلاث مقاتلين من الجبهة الوطنية، وجرح آخرين.

هذا وتعمل قوات النظام والميليشيات التابعة لها على استهداف بلدات ريف حماة الشمالي بشكل متواصل، إضافة لاستهداف بلدات ريفي إدلب الشرقي والجنوبي، مركزة على البلدات المكتظة بالمدنيين بهدف تهجيرها وتدمير البنية التحتية فيها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة