شهداء وجرحى بقصف جوي روسي قرب قرية الحمامة غربي إدلب

14.تشرين1.2020

استأنف الطيران الحربي الروسي فجر اليوم الأربعاء، غاراته الجوية على مناطق ريف إدلب، بعد غياب لأسابيع قليلة عن الأجواء، مسجلاً سقوط شهداء وجرحى في منطقة الحمامة بريف جسر الشغور.

وقال نشطاء إن ثلاث طائرات حربية استهدفت بعدة غارات متتالية مناطق الأحراش على أطراف قرية الحمامة بريف جسر الشغور، خلفت سقوط شهداء وجرحى، بينهم عمال في ورش قطاف الزيتون، لم تتبين حصيلتهم بعد.

وفي المنطقة المستهدفة، تنتشر عشرات الخيام للنازحين في الأحراش والمناطق الجبلية، حيث سجل استهداف المنطقة من قبل الطيران الروسي بشكل عشوائي، وبشكل مفاجئ، بعد غيابه عن الأجواء لأسابيع قليلة.

وسبق أن شن الطيران الحربي الروسي العديد من الغارات الجوية على مناطق الشيخ بحر شمال غرب مدينة إدلب، مستهدفاً المناطق الحراجية ومناطق تجمع مخيمات النازحين بالصواريخ، خلفت سقوط جرحى في وقت سابق.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة