شهداء وجرحى جراء قصف الطائرات "الأسدية - الروسية" وتنظيم الدولة على ديرالزور وريفها

01.أيلول.2016

ارتقى أكثر من عشرة شهداء في مدينة ديرالزور وريفها جراء قصف الطائرات "الأسدية – الروسية" وقصف تنظيم الدولة على منازل المدنيين في نقاط متفرقة.

فقد استهدف الطيران الروسي صباح اليوم أحياء مدينة ديرالزور وقرى الريف الغربي بالعديد من الغارات الجوية باستخدام قنابل عنقودية، حيث توزعت الغارات على أحياء المدينة ولا سيما الحويقة والصناعة ومحيط الساحة العامة، وقرى الريف الغربي كمحيميدة والحسينة وحوايج البومصعة، ما أدى لارتقاء عشرة شهداء بينهم أطفال غالبيتهم في قرية محيميدة.

وفي ذات السياق أكد ناشطون على أن القذائف العديدة التي أمطر بها تنظيم الدولة حيي الجورة والقصور الخاضعين لسيطرة نظام الأسد أدت لارتقاء شهيدتين طفلتين.

وفي سياق آخر قامت طائرة شحن بإلقاء مساعدات محملة بمظلات لقوات الأسد والميليشيات المساندة لها، وسقطت المساعدات بالقرب من طريق "ديرالزور – دمشق"، وقام عناصر الأسد باستلامها.

والجدير بالذكر أن محيط مطار ديرالزور العسكري شهد يوم أمس اشتباكات بين قوات الأسد وعناصر تنظيم الدولة وسط غارات جوية من الطائرات الحربية على المنطقة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة