طباعة

شهيدان بقصف جوي روسي استهدف ملعباً لكرة القدم شرقي البارة بإدلب

21.كانون2.2020

استشهد مدنيان وجرح آخرون اليوم الثلاثاء، بقصف جوي روسي استهدف ملعب لكرة القدم على أطراف بلدة البارة بريف إدلبي الجنوبي.

وقال نشطاء إن الطيران الحربي الروسي استهدف بعدة صواريخ الأطراف الشرقية من بلدة البارة في جبل الزاوية، طالت منزل سكني وملعب لكرة القدم، خلف القصف استشهاد مدنين وجرح آخرين.

وتشهد مناطق ريف إدلب الشرقي والجنوبي منطقة جبل الزاوية ومعرة النعمان وريفها قصف جوي وصاروخي يومي دون توقف، في وقت خلت جل هذه المناطق من سكانها بسبب كثاثة القصف والتهديدات المتواصلة من النظام.

يأتي ذلك بالتزامن مع غارات جوية عنيفة ومركزة من أيام وحتى اليوم على بلدات ريف حلب الغربي، خلفت سقوط أكثر من تسعة شهداء يوم أمس، في وقت تتواصل الغارات اليوم بشدة على المنطقة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير