صحة النظام ترفع حصيلة الوفيات والإصابات بـ "كورونا"

15.تموز.2020
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

أعلنت وزارة الصحة التابعة للنظام اليوم الأربعاء 15 يوليو/ تمّوز، عن تسجيل 19 إصابة جديدة بفايروس كورونا ما يرفع عدد الإصابات المعلن عنها في مناطق سيطرة النظام إلى 458 إصابة.

كما كشفت الوزارة في بيان أوردته عبر صفحتها الرسمية عن شفاء حالتين من الإصابات المسجلة بفيروس كورونا ما يرفع عدد المتعافين من الفيروس إلى 140 حالة وسجلت وفاة ليرتفع عدد الوفيات بالفيروس إلى 22 حالة.

وأعلنت وزارة الصحة التابعة للنظام أمس الثلاثاء عن تسجيل 22 إصابة جديدة بفايروس كورونا وذلك في بيانات باتت متكررة بشكل شبه يومي.

ونشرت صحة النظام أمس ما قالت إنها بيانات لتّوزيع الجغرافي لإصابات وحالات الشفاء والوفاة التي غابت عنها محافظات حمص وطرطوس واللاذقية والسويداء بالرغم من تأكيد منشورات لمصادر إعلامية موالية تسجيل إصابات بالفايروس ضمن هذه المحافظات.

وبحسب بيان الصحة فإن توزيع الإصابات بكورونا 9 في دمشق ومثلها في ريفها و 3 في القنيطرة وإصابة واحدة في حماة، فيما توفيت حالتين بدمشق وسجل ريفها حالتي شفاء، في حين يظهر الإحصاء الكلي للإصابات غياب الأعداد الصادرة عن الإعلام الموالي.

في حين تشهد المواقع والصفحات الموالية والداعمة للنظام حالة من التخبط التي تعد من سمات القطاع الإعلامي التابع للنظام فيما نتج التخبط الأخير عن الإعلان عن ارتفاع حصيلة كورونا في كلاً من العاصمة السوريّة دمشق ومحافظة حمص وحلب وغيرها دون الكشف رسمياً عن تلك الإصابات من قبل صحة النظام.

يشار إلى أنّ وزارة الصحة التابعة للنظام أخذت منحى تصاعدي في الإعلان اليومي عن إصابات جديدة بفايروس "كورونا"، تزامناً مع دخول قانون قيصر حيز التنفيذ، في وقت تلاشت إجراءات الوقاية المزعومة مع إعادة الدوام الرسمي للموظفين والطلاب وافتتاح الأسواق والأماكن العامة وغيرها في مناطق سيطرة النظام.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة