صحيفة إسرائيلية تكشف الطريق السري الذي تمتلكه إيران لنقل الأسلحة والصواريخ إلى حزب الله الإرهابي

06.تموز.2018

كشفت صحيفة إسرائيلية الخميس، عن الطريق السري الذي تمتلكه إيران لنقل الأسلحة والصواريخ إلى حزب الله الإرهابي.

وأفادت صحيفة "معاريف" في تقرير ترجمته "عربي21"، أن "طريق التهريب الإيراني السري ينتهي على شواطئ البحر الأبيض المتوسط في لبنان"، مشيرة إلى أن "هناك طريقا سريا يخرج من العراق ويخدم إيران، ويشكل تهديدا خطيرا لأمن إسرائيل".

وأضافت الصحيفة الإسرائيلية أن "طريق إيران يبدأ من طهران مرورا بالعراق ومن ثم سوريا ومن ثم إلى معقل حزب الله في لبنان"، منوهة إلى أن "التحليل الاستخباري يثبت أن هناك طريق انتقال سري بين طهران ولبنان".

وتابعت: "العراق يعمل كوكيل لإيران ويقوم بمهام سرية يمكنها مساعدة حزب الله في لبنان"، موضحة أن "إحدى الصور تظهر مقر القوات الإيرانية على الحدود العراقية السورية، التي تعرضت للهجوم الإسرائيلي في 18 حزيران/ يونيو الماضي".

وكان مسؤول أمريكي أكد أن الطائرات الإسرائيلية استهدفت مقاتلين عراقيين موالين لنظام الأسد وإيران على الحدود العراقية السورية وقتلت العشرات منهم، فيما لم يرد أي تعليق إسرائيلي رسمي على تصريح المسؤول الأمريكي بتحميل تل أبيب المسؤولية.

وبتأكيد المسؤول الأمريكي مسؤولية تل أبيب عن الهجوم يكون هذا هو الهجوم الأول الذي يطال مليشيا عراقية موالية لإيران على الأراضي السورية بعيدا عن حدود الجولان.

وأسفرت الغارة الإسرائيلية عن مقتل 52 وجرح العشرات من القوات الموالية للأسد غالبيتهم من العراق.

وختمت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية تقريرها بالإشارة إلى أن "الهجوم الإسرائيلي قبل أكثر من شهر ضد قافلة تابعة لحزب الله في جبال القلمون في سوريا، والتي كانت قد شقت طريقها إلى لبنان"، لافتة إلى أن "المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي لم ينف هذا الهجوم، وقال إنه لا علاقة له بالتقارير الخارجية".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة