صحيفة إسرائيلية: قوات حزب الله الإرهابي تختبئ خلف الأعلام الروسية في سوريا بموافقة موسكو

13.كانون1.2018
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

متعلقات

تحدثت صحيفة إسرائيلية الخميس، عن المظاهر التي تؤكد أن روسيا باتت تشكل حماية لعناصر حزب الله والمليشيات الإيرانية في سوريا.

وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية في مقال نشرته لمعلقها العسكري أليكس فيشمان، إن "موسكو تعطي قوات حزب الله مظلة من خلال السماح لها برفع أعلام روسية، وكذلك تطالب إسرائيل بعقد لقاءات معها لغرض التوصل إلى تفاهمات حول سوريا".

وأشارت إلى أن "الجيش السوري سمح لقوات حزب الله والمليشيات الشيعية التي وصلت إلى سوريا برفع أعلام روسية، وذلك لحمايتها من هجمات جوية إسرائيلية"، بحسب ما كشفته صحيفة "كومرسنت" الروسية.

ولفتت إلى أنه "عشية سفر رئيس قسم العمليات في الجيش الإسرائيلي اللواء أهرون حليوي إلى موسكو، اشتكت إسرائيل للروس بأن حزب الله ومنظمات مؤيدة لإيران تختبئ خلف أعلام روسيا، التي ترفرف سواء فوق قيادتها ومنشآتها أو فوق القوافل العسكرية".

وأكدت الصحيفة الإسرائيلية أنه "لوحظ علم روسي في قيادة قوات شيعية في منطقة مطار حماة، حيث قصفت في الماضي منشآت إيرانية في هجمات نسبت لإسرائيل، ولوحظت أعلام روسية أخرى في حمص، وفي إدلب وفي منطقة الصحراء السورية".

وذكرت "يديعوت" أن "هذه صفقة بين موسكو وطهران، مقابل الموافقة الروسية على منح رعاية لمنشآت المليشيات، وتعهد الإيرانيون بتنسيق أعمالهم مع القيادة الروسية التي تتواجد في قاعدة حميميم في سوريا"، مشيرة إلى أن "الناطق باسم الجيش الإسرائيلي رفض التعليق على هذا الموضوع".

وفي موضوع منفصل، طالب رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الخميس، "قيادة قوات الطوارئ الدولية (يونيفيل)، بدور أكثر صرامة داخل لبنان؛ لمنع حزب الله من تنفيذ اعتداءات على إسرائيل"، في إشارة منه إلى الأنفاق التي يشن جيش الاحتلال حملة لاكتشافها وتدميرها على حدود لبنان، بحسب صحيفة عربي 21.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة