صحيفة: استياء روسي من الأسد لتسليمه ميناء اللاذقية للإيرانيين

16.آذار.2019
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

متعلقات

قالت صحيفة “العرب” اللندنية اليوم السبت، نقلاً عن مصادر عربية قولها إن الاتفاقات التي توصّل إليها بشار الأسد خلال زيارته الأخيرة لطهران أثارت استياءً روسياً عميقاً وخلقت أزمة ثقة بين الأسد والكرملين.

ولفتت المصادر إلى أن هذه الاتفاقيات جعلت الجانب الروسي يشعر بأنّ بشار الأسد مصرّ على استرضاء طهران، والحرس الثوري تحديداً، على حسابه، مشيرةً إلى أن أكثر ما أثار استياء الجانب الروسي الوعد الذي أعطاه الأسد للإيرانيين بالسماح لهم بإدارة ميناء اللاذقية.

وأكدت المصادر أن روسيا تعتبر ميناء اللاذقية جزءاً من أمنها في سوريا، خصوصاً أنّها توصلت إلى اتفاقات مع دمشق في شأن وجودها طويل الأمد في منطقة الساحل السوري، وفق مانقل موقع "جرف نيوز".

كما نقلت الصحيفة عن مصدر مطلع من مدينة اللاذقية تأكيده قرار تشكيل فريق عمل استشاري، برئاسة المدير العام للشركة العامة لمرفأ اللاذقية، مهمته التباحث مع الجانب الإيراني بخصوص إعداد مسودة عقد لإدارة المحطة من قبل الجانب الإيراني، وأن الفريق باشر بالتحضيرات، ولم يتم تأكيد بدء المباحثات مع الجانب الإيراني بعد.

وتعمل إيران خلال الفترة الأخيرة في سوريا على تمكين قبضتها في جميع مفاصل الدولة عسكرياً واقتصادياً وتعليمياً، لفرض نفسها كقوة موجودة في سوريا|، في سياق مشروعها التوسعي في شرقي المتوسط والمساعي الإيرانية لتحقيق مكاسبها التي قدمت لأجلها دعماً كاملاً للنظام السوري منذ بدء الحراك الشعبي على كافة المستويات.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة