صفعة ريف حلب توجع ايران .. ١١ قتيل من الحرس الثوري غالبيتهم ضباط رفيعي المستوى

04.نيسان.2016

عادت المواقع الايرانية المعنية بمتابعة القتلى الذين يسقطون في سوريا تحت اسم "الدفاع المقدس" للعمل من جديد وسط تسابق حميم بينها في سرعة نقل الخبر و الأسماء التي تسقط تباعاً ، بعد أن قام الثوار خلال اليومين الماضيين بعمليات رد على الخروقات المتواصلة للهدنة و لاسيما في ريفي حلب و اللاذقية ، وتم تسجيل حتى اللحظة ١١ قتيل بينهم  ضباط رفيعي المستوىو قادة مجموعات ، إضافة لقتلى من المليشيات الأخرى المساندة و العاملة تحت الامرة الايرانية .

و القتلى من الحرس الثوري الايراني الذين استطعنا الحصول على أسمائهم من المواقع الايرانية هم أبوذر غواصي ، محسن الهي ، مصطفی تاش موسی ، حیدر ابراهیم‌خانی ، و هم ضباط إضافة للعقيد الذي يمثل العمليات في ريف حلب الجنوبي و يدعى "ماشالله شمسه" .

أما من العناصر فقد تم الإعلان عن ستتة قتلى فجر اليوم و حدد يوم الأربعاء القادم موعداً لتشييع جثثهم و هم "گلفام حسین ، امجد علی ، سرتاج حسين ، مهدی جعغری " اضافة إلى مرتضي حسين حيدري (الزینبیونبشیرناطقی(جيش الفاطميون) ، و سبق وأن أعلن أمس عن أول قتيلين من الحرس الثوري و هما سعيد مسافر و جمال رضي.

في حين خسر حزب الله الارهابي عشرة قتلى وفق الاعلانات الصادرة عنه .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة