صواريخ النظام ترتكب مجزرة بحق عائلة تعمل في حقل زراعي شمال قسطون بحماة

07.تموز.2019
صورة من ريف إدلب الشرقي
صورة من ريف إدلب الشرقي

متعلقات

استشهد ستة مدنيين على الأقل وجرح آخرون، بقصف مدفعي لقوات النظام استهدف مدنيين يعملون في الحقول الزراعية بسهل الغاب بريف حماة الغربي.

وقال نشطاء إن مدفعية النظام وراجماته، استهدفت عائلة تعمل في الحقول الزراعية قرب بلدة قسطون بسهل الغاب، ما ادى لاستشهاد ستة مدنيين من عائلة واحدة، وجرح آخرين، عملت فرق الدفاع المدني على الوصول للموقع وانتشال الشهداء.

وكان استشهد أربعة مدنيين بينهم طفلين، وجرح آخرون اليوم الأحد، بقصف جوي لطيران الأسد الحربي على أطراف قرى بابيلا ومعرشورين بريف معرة النعمان الشرقي، كما طال القصف قرى عدة في المنطقة خلفت جرحى بين المدنيين.

وفي جبل الزاوية، تعرضت قرية جدرايا لقصف صاروخي من قبل قوات الأسد في معسكر جورين، خلفت شهيد طفل وعدد من الجرحى بين المدنيين، عملت فرق الدفاع المدني على نقلهم للمشافي الطبية.

وطال القصف مدينة خان شيخون ومعرة حرمة وبلدات عدة في الريف الجنوبي لإدلب، ومدن وبلدات ريف حماة الشمالي، من قبل طائرات النظام والطيران الروسي.

وكان قال الائتلاف الوطني في بيان له، إن المجتمع الدولي لايمكن أن يترك هذا الواقع على حاله ويتوقع أن يتوقف النظام وحلفاؤه عن ارتكاب المجازر والجرائم، ما يعني أن المطالب والمسؤوليات الملقاة على عاتقه قائمة، وأن عليه الالتزام بواجباته تجاه حفظ الأمن والسلم الدوليين، وتطبيق قراراته التي تبناها مجلس الأمن والتي تطالب النظام بوقف القتل، والعمل بشكل جاد من أجل حلٍّ سياسي شامل مستند إلى بيان جنيف وقرار مجلس الأمن ٢٢٥٤".

 

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة