صور جوية تكشف عن موقع لتصنيع صواريخ متطورة شرقي طرطوس

14.آذار.2019

متعلقات

كشفت صور نشرتها شركة ISI الإسرائيلية التقطتها الأقمار الاصطناعية، عن وجود مصنع متطور لإنتاج صواريخ أرض - أرض دقيقة قرب بلدة صافيتا شرقي مدينة طرطوس بسوريا.

وأوضحت الشركة أن "إحدى الصور تظهر 3 مستودعات رئيسية تشبه المنشآت الصناعية"، وأنه "إذا ثبت أن الموقع هو مصنع للصواريخ الدقيقة، فهو على الأرجح مستودعان من أصل 3 يستخدمان كخطوط للإنتاج، في ما يستخدم المستودع الثالث لتجميع وتركيب الصواريخ".

وأشار التقرير إلى أنه ربما لا يجري إنتاج محركات الصواريخ والرؤوس الحربية في هذا المجمع، حيث لم يتم اكتشاف هياكل محمية هناك، كما لم ترصد صواريخ أو منصات لإطلاقها داخل المجمع، لافتاً إلى أن الطابع العام للمجمع يشبه مصانع أخرى لإنتاج الصواريخ في إيران، مثل مصنع صواريخ أرض - أرض في خجير.

ووفق التقرير فقد تم رصد حافلات عند مدخل الموقع في الأشهر الأخيرة الماضية، حيث يبدو أنها تستخدم لنقل العمال، على غرار وسائل النقل المستخدمة في المنشآت العسكرية، وأنه تم مؤخرا بناء خزان مياه جديد في الموقع، ما يدل على أنه نشط وقيد التطوير.

وفي صورة أخرى نشرتها الشركة، ظهرت طرق ترابية وعليها آثار شاحنات ثقيلة، وذلك على بعد 500 متر غربي الموقع، وقالت إنه "من المحتمل أن تعود تلك الآثار لقاذفات صواريخ أرض-أرض"، مرجحة أن هذا النشاط لا علاقة له بالمحاجر القريبة من هذا الموقع.

ووفقا للتقرير، فإن المصنع يبعد 8 كيلومترات فقط عن الحدود اللبنانية، وخلص التقرير إلى أن أنماط البناء، وموقع المنشأة، والنشاطات التي حدثت فيها والمنطقة المحيطة بها، تزيد احتمال أن يكون ذلك موقعا لإنتاج الصواريخ، "وأنه لا يمكن التحقق مما إذا كان الموقع إيرانيا أم لا".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة