طفل سوري يهزم إعاقته .. و يحصل على جائزته

15.كانون1.2014

فاز الطفل السوري، أحمد الأحمر، 5 أعوام، الذي فقد ساقه اليسرى نتيجة سقوط قذيفة في باحة منزله بحلب، بجائزة في مهرجان ملاطية الدولي الخامس للفيلم في تركيا، عن دوره في فيلم تركي قصير، صُور في المخيم الذي يقيم به بولاية ملاطية التركية.

وصعد أحمد على خشبة المسرح مستنداً على عكازيه، ليتسلم جائزته من زوجة والي ملاطية، وسط تصفيق حاد من الجمهور, وقال لمراسل وكالة الأناضول معبراً عن مشاعره في تلك اللحظة: "لقد صفق الجميع لي، وشعرت بسعادة كبيرة". وأضاف أنه سيحتفظ بالجائزة ويعتني بها، كما أعرب عن رغبته في أن يصبح مثل بطل مسلسل وادي الذئاب التركي الشهير "مراد علمدار"، او مثل الفنان التركي "إبراهيم تاتليسيس"، عندما يكبر.

وروى أحمد عن لحظات إصابته، حين سقطت قذيفة في باحة منزلهم بحلب عندما كان يلعب مع أخيه، ما أدى إلى إصابته، وأثناء قيام والده بنقله إلى المستشفى أخذ يسأله عما حدث لساقه، وكان والده يرد بالقول إنه لم يصب بأذى، وإنه سيصبح أفضل عند وصوله إلى المستشفى، إلاّ أن أحمد إكتشف بعد أن إستيقظ من تأثير المسكنات أنه فقد ساقه اليسرى.

وتحدث أحمد، الذي لجأ مع والديه وأخيه وأخته إلى تركيا منذ 16 شهراً، عن خوفه من الحرب، وعن حزنه على منزلهم الذي تهدم في حلب، إلاّ أنه أعرب عن رغبته في العودة إلى سوريا رغم حبه لتركيا، قائلاً إنه يشعر بالشوق لجديه الذين بقيا هناك.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة