طلاب فلسطينيون يشتكون تسلط عناصر شعبة تجنيد فلسطين في دمشق

28.آذار.2019
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

نقلت "مجموعة العمل من أجل فلسطيني سوريا" عن طلبة فلسطينيين في سوريا، شكواهم من المعاملة السيئة والابتزاز والفوقية التي يتعامل بها عناصر شعبة تجنيد فلسطين في منطقة عين كرش بمدينة دمشق.

ووفقاً للطلاب فأنهم يواجهون مشكلة حقيقية في شعبة تجنيد فلسطين بخصوص التأجيل أو معاملة الوحيد، حيث أن عناصر الشعبة يتعاملون معهم معاملة سيئة جداً تصل حد توجيه الشتائم الجارحة والنابية، حيث يجبرونهم على الوقوف بطوابير طويلة لساعات طويلة خارج شعبة التجنيد ويقومون بإغلاق باب الشعبة في وجههم.

كما يقوم العسكري المسؤول عن الباب بإدخالهم إلى شعبة التجنيد ببطيء شديد، مشيرين إلى أنهم يمضون اليوم بأكمله في سبيل إنهاء معاملاتهم وأحياناً تؤجل لليوم الثاني نتيجة البيروقراطية وعدم أتباع الطرق الإدارية الحديثة، والأسباب الواهية التي يتذرع بها عناصر الشعبة مثل انقطاع التيار الكهربائي وعدم وجود شبكة نت وما إلى ذلك من التبريرات غير المنطقية.

وطالب الطلبة والأهالي الجهات المعنية التدخل لإيجاد حل جذري لمشكلتهم التي باتت هاجس تؤرقهم بسبب تسلط عناصر شعبة تجنيد فلسطين الذين لا يراعون إنسانيتهم ومكانتهم الاجتماعية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة