طموح الأسد يتحطم على أسوار شريان حلب الجديد ... عشرات القتلى والجرحى بهجوم فاشل لقواته

22.آب.2016

تمكن الثوار من التصدي لمحاولة تقدم جديدة من قبل قوات الأسد باتجاه الفنية الجوية الواقعة شمال كلية الراموسة جنوب مدينة حلب، وذلك في إطار سعيها لإغلاق طريق الإمداد الجديد والوحيد للأحياء المحررة داخل مدينة حلب.

وأعلن الثوار من عدة فصائل عن تمكنهم من صد الهجمات، بالإضافة لقتل وجرح العشرات من عناصر الأسد والميليشيات الشيعية والأجنبية المساندة له، علما أن نظام الأسد تكبد خلال الأيام القليلة الماضية مئات القتلى والجرحى في صفوف قواته.

وكان الثوار تمكنوا في وقت سابق من هذا اليوم من تدمير عربة "بي إم بي" لقوات الأسد على مدخل الفنية الجوية بعد استهدافها بصاروخ مضاد للدروع.

وكانت قوات الأسد قد جددت يوم أمس الأحد محاولات تقدمها باتجاه طريق الإمداد الجديد لأحياء مدينة حلب المحررة، حيث لوحظت تحركات جديدة للقوات باتجاه الفنية الجوية، وتمكن الثوار من إفشال الهجمات وقتلوا وجرحوا العشرات من العناصر بينهم ضباط، وقاموا بدك تجمعات عناصر الأسد في المنطقة بقذائف الهاون وصواريخ "فيل".

وأكدت فصائل الثوار أمس على أن عشرون عنصرا من قوات الأسد والميليشيات المساندة له قتلوا، بينهم 3 ضباط، فضلا عن جرح العشرات، بالإضافة لإعطاب رشاش عيار 23.

وكانت قوات الأسد تمكنت أول أمس من السيطرة على عدة نقاط على طريق إمداد الثوار الجديد باتجاه أحياء حلب المحررة، ولكن الثوار شنوا هجوما معاكسا أفضى لاستعادتهم السيطرة على ما خسروه، في ظل استمرار معارك "كر وفر" على تلة أم القرع.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة