طيران الأسد يواصل نشر الموت بإدلب ويرتكب مجزرة بقرية بينين

19.حزيران.2019
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

متعلقات

ارتكب الطيران الحربي التابع لقوات الأسد اليوم الأربعاء، مجزرة بحق المدنيين في قرية بينين بريف إدلب الجنوبي، في سياق استمرار ارتكاب المجازر بحق المدنيين في ريفي إدلب وحماة.

وقال نشطاء إن طيران الأسد الحربي استهدف محلات تجارية في قرية بينين على الطريق العام، ما أدى لاستشهاد أكثر من خمسة مدنيين وجرح آخرين، كحصيلة أولية، تقوم فرق الدفاع المدني بانتشال الشهداء ونقل الجرحى للمشافي الطبية.

وكان استهدف الطيران الحربي التابع للنظام بلدة كنصفرة، خلفت استشهاد سيدة وجنينها وسيدة أخرى، إضافة لأكثر من 15 جريحاً بين المدنيين، كما طال القصف لمرات أطراف مدينة معرة النعمان وحرش كفرومة.

وتعرضت أطراف مدينة إدلب لغارات جوية عنيف وكذلك خان شيخون وسراقب والهبيط وكفرسجنة وحيش والشيخ مصطفى ومعرة حرمة واحسم و البارة وبسنقول وكنصفرة ومصيبين وبسقلا وحاس وكرسعة وترملا بريف ادلب، وكذلك كفرزيتا واللطامنة والجبين والزكاة ولطمين وتل ملح وحصرايا والأربعين بريف حماة، حيث تسبب هذا القصف بدمار كبير في منازل المدنيين والمرافق الصحية والخدمية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة