ظريف يقيل كبير مساعديه والمسؤول عن الملف السوري

14.نيسان.2019
حسين جابري أنصاري
حسين جابري أنصاري

أقال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف كبير مساعديه في الوزارة والمسؤول عن الملف السوري حسين جابري أنصاري،، واستبدله بآخر، دون معرفة الأسباب الحقيقية وراء ذلك.

وأكد بيان الخارجية الإيراني أن "علي أصغر خاجي" سيتسلم إدارة وفد بلاده لمباحثات إستانا خلفا لأنصاري الذي عينه ظريف في منصب مساعد وزير الخارجية للشؤون البرلمانية والإيرانيين بالخارج.

وكان أنصاري قد تولى منصب كبير مساعديه في الشؤون السياسية الذي كان يتولى رئاسة وفد بلاده لمباحثات استانا المخصصة بالشأن السوري ويضمنها كل من (إيران، وتركيا، وروسيا).

كما تم تغيير في عدد من المناصب وإقالة عدد أخر من الدبلوماسيين في الوزارة

وكان أصغر خاجي قد عمل سابقا في مناصب عدة منها نائب الأمين العام للشؤون الأوروبية والأميركية وكذلك شؤون الخليج بوزارة الخارجية، وسفير لبلاده لدى السعودية وبلجيكا والصين.

ويعتبر خاجی أحد الدبلوماسيين البارزين في وزارة الخارجية الإيرانية، وقد سبق له أن شغل مناصب قيادية عديدة فيما يخص الشؤون الخارجية لإيران في وزارة الخارجية،

ويبدو أن ظريف يسعى من خلال هذه التغييرات لمواجهة العقوبات الأمريكية والملفات الكثيرة خاصة سوريا واليمن والخيلج، حيث يسعى لاستبدال الدبلوماسيين في وزارته بآخرين أكثر شراسة لمجابهة صعوبة المرحلة الحالية والتعامل مع الملفات الشائكة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة