عبوة ناسفة تقتل وتجرح عدد من قوات الأسد شرقي درعا

05.أيار.2019
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

قال ناشطون أن عبوة ناسفة استهدفت سيارة تابعة لقوات الأسد بريف درعا الشرقي أدت لمقتل وجرح عدد من العناصر، حيث تم تطويق المكان بسرعة وعدم السماح لأحد من الإقتراب من المنطقة، وشوهدت سيارات الإسعاف تنقل القتلى والجرحى إلى مشفى مدينة ازرع.

وفي التفاصيل فقد انفجرت عبوة ناسفة صباح اليوم بسيارة تحمل عدد من قوات الأسد على الطريق الواصل بين مدينتي ( بصر الحرير - ازرع )ن ما أدى لمقتل ملا يقل عن 5 عناصر وجرح أخرين، حيث شهدت المنطقة استنفار كبير وتطويق المنطقة وعدم السماح لأحد بالاقتراب.

وكانت المقاومة الشعبية في درعا تبنت عملية تفجير سيارة عسكرية تابعة لميليشيات الأسد يوم (16/4/2019) على الطريق الواصل بين بلدة زمرين ومدينة الحارّة بريف درعا الشمالي الغربي.

ونشرت المقاومة الشعبية شريطا مصورا يظهر لحظة تفجير السيارة أثناء مرورها على الطريق المذكور، وأظهر الفيديو إصابة السيارة بشكل دقيق.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة