عداد الشهداء يواصل الصعود ... حوالي 45 شهيد في حلب المحاصرة

24.تشرين2.2016
آثار الدمار جراء قصف حي الشعار
آثار الدمار جراء قصف حي الشعار

متعلقات

ارتفعت حصيلة الشهداء في مدينة حلب اليوم، إلى أكثر من 44 شهيداً وعشرات الجرحى، وذلك بعد عدة مجازر عدة ارتكبها الطيران الحربي والقصف المدفعي والصواريخ والبالستية استهدفت أحياء مدينة حلب المحاصرة.

وقال ناشطون إن الطيران الحربي استهدف بعشرات الغارات أحياء مدينة حلب المحاصرة، تزامناً مع قصف مدفعي وصاروخي عنيف خلف أكثر من 44 شهيداً وعشرات الجرحى، وكانت المجزرة الكبرى في حي الميسر وراح ضحيتها 14 شهيداً بعد استهداف الأحياء السكنية بالقنابل العنقودية من قبل الطيران الحربي، فيما استشهد 9 مدنيين بقصف صاروخي بصواريخ أرض - أرض على حي المشهد مساء اليوم.

كما استشهد 9 مدنيين بقصف جوي مماثل على حي باب النيرب، وثلاثة شهداء في حي طريق الباب، وشهيدان في كرم البيك، وشهيد في حي المواصلات، وآخر في حي الشعار، فيما استشهد 7 مدنيين بقصف مدفعي وصاروخي استهدف منازل المدنيين في حي القاطرجي.

وتشهد الأحياء الشرقية المحاصرة في مدينة حلب والريف الغربي والشمالي، هجمة جوية عنيفة من الطيران الحربي، ضمن سياسة التضييق الممنهج التي تتبعها قوات الأسد وحلفائها على المدنيين العزل، في محاولة لإجبارهم على قبول الشروط المطروحة لخروج المدنيين من الأحياء المحاصرة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة