الغوطة والموت على ذات الخط

عشرات الغارات من الأسد تشمل كامل الغوطة الشرقية وتنتهي بمجزرة في دوما

03.نيسان.2017
صورة لشهيدين سقطا جراء القصف
صورة لشهيدين سقطا جراء القصف

ارتكب نظام الأسد مجزرة بحق المدنيين في مدينة دوما حيث لا تزال طائراته تشن غارات جوية متزامنة مع قصف مدفعي وصاروخي على أحياء المدينة في الغوطة الشرقية المحاصرة بريف دمشق.

وأكدت فرق الدفاع المدني على أن حصيلة شهداء المجزرة وصلت إلى 16 شهيدا كحصيلة غير نهائية نظرا لسقوط العديد من الجرحى بينهم نساء وأطفال وبإصابات متفاوتة الخطورة.

وتعمل فرق الدفاع المدني في المدينة على إسعاف الجرحى وإخلاء المدنيين من المكان المستهدف.

كم ووثق ناشطون حتى اللحظة ارتقاء أربعة شهداء جراء القصف الجوي الذي طال الأحياء السكنية في مدينة سقبا، كما وسقط جرحى بينهم أطفال جراء القصف، وعملت فرق الدفاع المدني على إخلاء المصابين من المنطقة المستهدفة، في ظل حالة من الهلع سادت في صفوف النساء والأطفال.

كما وتعرضت مدينتي حرستا وحمورية لقصف مدفعي وجوي أيضا، ما أدى لسقوط شهيدين وعدد من الجرحى.

وشنت الطائرات غارات جوية أيضا على كل من مدن وبلدات زملكا وعربين وجسرين وعين ترما وحزة وبلدات ومنطقة المرج، وتتعرض مختلف مدن وبلدات في الغوطة لقصف مدفعي وصاروخي عنيف جدا.

والجدير بالذكر أن الجبهات الشرقية للعاصمة دمشق تشهد اشتباكات عنيفة جدا بين الثوار وقوات الأسد التي لا تزال تحاول فصل الأحياء الشرقية عن بعضها بغية إجبارها أهلها وثوارها على القبول بالتسوية والتهجير، كما وتدور معارك عنيفة جدا جبهات الزريقية وحزرما في الغوطة الشرقية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة