عشرات المرتزقة بين قتيل وجريح .. الثوار وجيش الفتح يستعيدون مافاتهم على طريق حلب الجديد

20.آب.2016

تمكن الثوار من استعادة السيطرة على ما خسروه على طريق الإمداد الجديد إلى الأحياء المحررة في مدينة حلب، حيث أعلنت عدة فصائل عن تمكنها من استعادة السيطرة على آخر نقطة خسرتها وهي "تلة أم القرع" الواقعة جنوب تجمع كليات الراموسة والمطلة على طريق "الراموسة - خان طومان".

وأعلن الثوار أيضا عن تمكنهم أيضا من تكبيد نظام الأسد وميليشياته خسائر بشرية كبيرة، إذ أكد ناشطون على أن جثث ميليشيات الأسد شوهدت متناثرة على طرفي الطريق.

وكانت قوات الأسد تمكنت نهارا من تحقيق تقدم على جبهات بلدتي الحويز والقراصي وقرية العامرية وتلتي الجمعيات والمحروقات ومحيط الكلية الفنية الجوية بالراموسة، إذ سيطرت في بادئ الأمر على عدة نقاط، حتى شن الثوار هجوما معاكسا تمكنوا فيه من استعادة جميع النقاط باستثناء تلة أم القرع.

كما وتمكن الثوار خلال المعارك من تدمير دبابة وقاعدة إطلاق صواريخ، وترافقت مع غارات جوية عنيفة على نقاط الاشتباكات وعدة أحياء في مدينة حلب، ما أدى لسقوط عدد من الشهداء والجرحى.

والجدير بالذكر أن الثوار تمكنوا قبل حوالي 15 يوما من فك الحصار عن مدينة حلب عبر السيطرة على حي ومدفعية الراموسة ونقاط أخرى في محيطها، وقتلوا وجرحوا المئات من عناصر الأسد وحزب الله الإرهابي والميليشيات الإيرانية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة