"عمر البشير" يلتقي المجرم "الأسد" في دمشق كأول رئيس عربي بعد بدء الثورة السورية

16.كانون1.2018
الأسد والبشير
الأسد والبشير

متعلقات

وصل الرئيس السوداني "عمر البشير" إلى مطار دمشق الدولي ظهر اليوم الأحد والتقى بالمجرم بشار الأسد.

وبحسب إعلام نظام الأسد فإن زيارة "البشير" لرأس النظام تأتي ضمن إطار "زيارة عمل".

وتوجه الطرفان بعد لقاءهما في المطار إلى قصر الشعب، حيث عقدا جلسة محادثات تناولت العلاقات الثنائية وتطورات الأوضاع في سورية والمنطقة.

وشكر المجرم "الأسد" نظيره "البشير" على زيارته، مشيرا إلى أنها ستشكل دفعة قوية لعودة العلاقات بين البلدين، خصوصا في ظل سعي نظام الأسد لتعويم نفسه وكسب الشرعية العربية والدولية والعالمية.

ويذكر أن "عمر البشير" يعتبر أول رئيس عربي يلتقي بالمجرم بشار الأسد بعد بدء الثورة السورية، حيث تعارض غالبية الدولة العربية سياسات النظام في قمع وارتكاب المجازر بحق السوريين وجلب الميليشيات الشيعية الطائفية وتثبيت وجودها في المدن السورية.

وتجدر الإشارة إلى أن عام 2008 شهد إصدار المدعي العام لدى المحكمة الجنائية الدولية لويس مورينو أوكامبو مذكرة توقيف بحق "البشير" في قضية دارفور وذلك لاتهامه بارتكاب جرائم حرب في إقليم دارفور، وطلب تقديمه للمحاكمة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة