عناصر "تحرير الشام" تطلق النار على مدنيين قرب أحد حواجزها شمال إدلب وتقتل شاباً من اللطامنة

25.آذار.2019
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

قالت مصادر محلية في ريف إدلب الشمالي، إن عناصر تابعة لهيئة تحرير الشام اشتبكت مع نازحين من ريف حماة الشمالي في منطقة مخيمات الكرامة بريف إدلب الشمالي على خلفية إشكال بين عناصر الحاجز وأحد النازحين من ريف حماة، أسفرت الاشتباكات عن مقتل شاب برصاص عناصر الهيئة، وسط توتر شديد في المنطقة وقطع للطرقات من قبل الأخيرة.

وتتعدد الروايات التي تشرح طبيعة الإشكال الحاصل بين نازحي مدينة اللطامنة وعناصر الهيئة على حاجز أبو حمود في منطقة مخيمات الكرامة، إلا جميع الروايات تجتمع في تأكيد مقتل أحد النازحين من مدينة اللطامنة وهو شاب برصاص عناصر الهيئة، كما يظهر فيديو تم تداوله عبر مواقع التواصل عناصر الهيئة وهي تطلق النار بشكل مباشر على المدنيين.

وعلى إثر الحادثة خرجت عشرات العائلات من المخيمات القريبة من الحاجز وقامت بإحراقه وطرد عناصر الهيئة، في وقت استدعت هيئة تحرير الشام على الفور قوات عسكرية من مقراتها في المنطقة وقامت بقطع الطريق الواصل بين منطقة أطمة، وعقربات، وسط توتر شديد هناك.

وليست الواقعة الأولى التي تقوم بها عناصر الهيئة بإطلاق النار على المدنيين من حواجزها، وتخلف قتلى بين المدنيين، سبق ذلك مقتل طفل على أحد حواجزها قرب مدينة معرة النعمان منذ عدة أشهر بذات الطريقة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة