طباعة

عون يرفض ضم "مزارع شبعا وكفرشوبا" للسيادة الإسرائيلية بعد قرار ترامب بشأن الجولان

12.نيسان.2019

متعلقات

قال الرئيس اللبناني ميشال عون، إن قسما من هضبة الجولان السورية المحتلة، يضم أراضٍ لبنانية هي مزارع شبعا وتلال كفر شوبا، مشددا على رفض بلاده جعلها تحت السيادة الإسرائيلية.

وشدد عون في بيان صادر عن الرئاسة اللبنانية، عقب لقائه وفد أمريكي وصل بيروت، الجمعة، يضم نائب رئيس مؤسسة الأمم المتحدة بيتر ييو، وأعضاء الكونغرس آدم كيزينجر، وفسنت كونزاليز، وكلاهما من لجنة الشؤون الخارجية، وتوم غرافيس من لجنة الاعتمادات، على أنه من حق لبنان العمل على استعادة أراضيه التي تحتلها إسرائيل "بكل السبل المتاحة".

وكان حذر الرئيس اللبناني السابق "إميل لحود" من أن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بسيادة "إسرائيل" على الجولان سيؤدي إلى خسارة لبنان لبعض أراضيها.

وقال لحود في مقطع فيديو نشر على مواقع التواصل الاجتماعي إن اللبنانيين يجب أن يعرفوا ما هو معنى تسليم الجولان لإسرائيل، مشيرا إلى أن الأمم المتحدة ربطت شبعا وكفرشوبا اللبنانيين بالجولان المحتل.

وكانت الخارجية اللبنانية أدانت قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان السوري المحتل منذ عام 1967. وقالت الخارجية اللبنانية إن هذا القرار "يخالف كل قواعد القانون الدولي ويقوض أي جهد للوصول إلى السلام العادل".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير