غارات عنيفة للتحالف على أطراف هجين.. والمدنيون يواجهون الموت في كل ثانية

18.تشرين2.2018

متعلقات

قالت مصادر إعلام محلية في ريف دير الزور، إن طيران التحالف الدولي شن عشرات الغارات الجوية اليوم، على قرية البوخاطر الملاصقة لمدينة هجين من الجهة الشرقية، في ظل مناشدات مستمرة للمدنيين العالقين هناك لوقف القصف عنهم.

وذكرت المصادر أنه بالإضافة للغارات الجوية العنيفة من قبل طيران التحالف الدولي، فإن المدفعية الثقيلة لقوات سوريا الديمقراطية لم تتوقف عن دك السوق الواقع خلف مشفى هجين العام وعلى الاحياء القريبة من مسجد خالد بن الوليد وبالقرب من مسجد التوحيد وسط اشتباكات متقطعة بين قسد و التنظيم على أطراف هجين من جهة البادية ومن جهة الجعابي.

وتتواصل معاناة آلاف المدنيين المحاصرين في مناطق سيطرة تنظيم الدولة بريف دير الزور الشرقي، بعد أن باتوا هدفاً مباشراً لقصف التحالف الدولي وقوات سوريا الديمقراطية، في وقت يمنع التنظيم العائلات من الخروج من مناطق سيطرته ويتخذهم كدروع بشرية.

وكان أطلق ناشطون من دير الزور عبر مواقع التواصل الاجتماعي، سلسلة نداءات إنسانية للوقوف على حال المدنيين المحاصرين ضمن مناطق سيطرة تنظيم الدولة في ريف دير الزور الشرقي لاسيما مدينة هجين، والتي تتعرض لحملة إبادة جماعية باسم محاربة "الإرهاب".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة