طباعة

غرفة عمليات فتح حلب تتوصل لاتفاق مع القوات الكردية بخصوص المعابر مع نظام الأسد و أمور أخرى

29.أيلول.2015

أعلنت غرفة عمليات فتح حلب على لسان قائدها الرائد ياسر عبد الرحيم عن توصلها لاتفاق مع قوات الحماية الشعبية الكردية بخصوص الأحداث الأخيرة في حي الشيخ مقصود و طريق الكاستيلّو .

حيث قال الرائد ياسر أن الغرفة اتفقت مع القوات الكردية على عدة نقاط أولها عدم السماح لها إطلاقا بفتح معبر مع مناطق سيطرة نظام الأسد ، مع تعزيز نقاط الثوار في حي الشيخ مقصود .

و أكد قائد غرفة عمليات فتح حلب على أنه تم الاتفاق أيضا على رفع ساتر ترابي على طريق الكاستيلّو مع ضمان عدم قنص المارة ، بالإضافة لتأمين طريق آمن للمدنيين الأكراد من مدينة عفرين لحي الشيخ مقصود و بالعكس ، كما و لفت "عبدالرحيم" إلى أن الاتفاق تم أيضا على تسوية أوضاع المعتقلين من قبل الطرفين .

و أخيرا اتفق الطرفان على ضرورة وضع لجنة شرعية تهدف لحل قضية مدينة عفرين ومعابرها مع مناطق سيطرة نظام الأسد ، حيث لا تزال لحد اللحظة الطرقات بين مدينة عفرين و قريتي نبل و الزهراء الشيعيتين المواليتين مفتوحة .

و هنا تجدر الإشارة إلى أن اشتباكات عنيفة اندلعت خلال الأيام الأخيرة بين غرفة عمليات فتح حلب و القوات الكردية في حي الشيخ مقصود ، استهدف الأخير على إثرها شريان مدينة حلب "طريق الكاستيلو" بالرشاشات الثقيلة مما تسبب بإحراق سيارات مدنية و إصابة العديد من الأشخاص بجروح .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير