فابيوس بعد لقاءه بـ"حجاب" : الأسد لايمكن أن يبقى في السلطة و على روسيا التوقف عن استهداف المدنيين

11.كانون2.2016

 

أكد وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس إن على نظام الأسد وروسيا وقف العمليات العسكرية ضد المدنيين و وضع حد "لمحنة" بلدة مضايا المحاصرة وذلك بعد لقاءه مع المنسق العام للهئية العليا للمفاوضات ، المنبثقة عن مؤتمر الرياض ، الذي بدأ اليوم زيارة رسمية إلى باريس ، على أن يلتقي الرئيس الفرنسي فرانسوا أولند خلال الساعة القادة .

وقال فابيوس للصحفيين بعد لقاءه حجاب "ناقشنا ضرورة أن تنهي سوريا وروسيا بشكل مطلق عملياتهما العسكرية ضد المدنيين ولاسيما المحنة في مضايا ومدن أخرى يحاصرها النظام."

وأكد فابيوس موقفه أن بشار الأسد لا يمكن أن يبقى في السلطة وقال إن باريس ستتشاور مع مجلس الأمن الدولي للضغط على سوريا لإنهاء الهجمات العشوائية.

ومن المقرر أن يجتمع فابيوس مع مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسوريا في وقت لاحق يوم‭ ‬الاثنين.

 

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة