فصائل الثوار تستعيد السيطرة على "كفرعويد سفوهن" وقرى عدة بسهل الغاب

29.شباط.2020
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

استعادت فصائل الثوار من مختلف التشكيلات بتغطية مدفعية تركية اليوم السبت، السيطرة على عدة قرى وبلدات استرتيجية بجبل الزاوية وسهل الغاب بريفي إدلب وحماة، بعد معارك عنيفة على عدة محاور.

وأعلنت فصائل الثوار استعادة السيطرة على قريتي كفرعويد وسفوهن بجبل الزاوية، والتي تقدمت إليها قوات النظام بعد سيطرتها على مدينة كفرنبل، وهي مناطق جبلة ترصد قرى سهل الغاب بشكل كبير، وتشكف طريق الإمداد الرابط بين جبل الزاوية وسهل الغاب.

كما تمكنت فصائل الثوار من استعادة السيطرة على قرى "قليدين والزقوم" في سهل الغاب بريف حماة الغربي، وتمكنت الفصائل من توجيه ضربات قوية طالت مواقع النظام بالتنسيق مع القوات التركية التي شاركت بعمليات التمهيد المدفعي على معسكرات النظام في المنطقة.

واستعادت فصائل الثوار بدعم من القوات التركية في إدلب، زمام المبادرة على محاور سراقب وجبل الزاوية، واستطاعت وقف تمدد النظام والمبادرة للهجوم وتحرير مناطق عدة أبرزها مدينة سراقب وقرى الترنية وداديخ وجوباس وكفربطيخ، وسط استمرار المعارك.

وكانت صدت فصائل الثوار من مختلف التشكيلات العسكرية في جبل الزاوية، عدة محاولات تقدم لقوات النظام وروسيا على جبهة كنصفرة، بعد سيطرتها على مدينة كفرنبل ومحاولة التوسع باتجاه كنصفرة وبلدات أخرى.

وتعمل قوات النظام وروسيا للتقدم من كفرنبل باتجاه كنصفرة والموزرة، لتطويق بلدات ريف إدلب الجنوبي وجبل شحشبو وقطع الطريق الواصل بين جبل الزاوية وسهل الغاب، وبالتالي تمكنها من رصد كل قرى سهل الغاب نارياً.

وتتواصل عمليات القصف الجوي والتمهيد المدفعي والصاروخي بشكل عنيف على قرى وبلدات جبل الزاوية، وسط استمرار المعارك على عدة جبهات، في وقت شهدت المنطقة تقدماً كبيراً للنظام وسيطرته على عدة قرى وبلدات ومدن استراتيجية بعد اتباع سياسية الأرض المحروقة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة