فصائل الثوار تصد محاولة تقدم للنظام وإيران على جبهة إكثار البذار بحلب

27.كانون2.2020
تدمير دبابة على جبهة اكثار البذار
تدمير دبابة على جبهة اكثار البذار

صدت فصائل الثوار فجر اليوم الاثنين، محاولات متكررة لقوات الأسد والميليشيات الإيرانية التقدم على جبهات ريف حلب الغربي، وسط استمرار المعارك والقصف على عدة محاور، بعد يوم شهد معارك ضارية وتدمير العدد من الأليات للنظام وقتل العشرات من عناصره.

وقالت معرفات الفصائل إن عناصرها صدت محاولة تقدم لقوات النظام والميليشيات الإيرانية المساندة لها على محور إكثار البذار غربي حلب ومقتل وجرح العشرات منهم.

وأعلنت الفصائل تدمير مدفع 23 مم لقوات النظام ومقتل طاقمه على محور الصحفيين في ريف حلب الغربي إثر استهدافه بصاروخ مضاد للدروع.

وتعمل قوات الأسد وميليشيات إيران وروسيا على التقدم على جبهات ريف حلب الغربي بالتوازي مع المعارك الدائرة على جبهات ريف إدلب الشرقي، في مخطط واضح للسيطرة على الطريق الدولي الرابط بين مدينتي حلب والعاصمة دمشق.

وفشلت المفاوضات التركية الروسية الأخير لتمكين الهدنة بإدلب، مع إصرار الأخيرة على السيطرة على الطرق الدولية ونقضها لاتفاق الهدنة التي تم إبرامها، ومن ثم التحشيد في ريفي إدلب وحماة والدفع بتعزيزات كبيرة للمنطقة لاستئناف الهجوم.

وخلال الأسابيع الأخيرة، تمكنت فصائل الثوار من صد العشرات من عمليات التقدم، وواجهة بإمكانيات بسيطة مقارنة بالإمكانيات التي تزج فيها روسيا والنظام بالمعركة، كل الحملات، وكبدت النظام وروسيا خسائر كبيرة في العناصر والأليات، ومازالت تقاتل على الجبهات لصد التقدم.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة