فصائل المعارضة تستعيد السيطرة على كفرنبودة.. وقتلى قوات الأسد بالعشرات

22.أيار.2019

تمكنت فصائل المعارضة من استعادة السيطرة على بلدة كفرنبودة بريف حماة الشمالي بعد معارك عنيفة استمرت لعدة ساعات، قتل وجرح وأسر فيها العشرات من عناصر الأسد، وتم إغتنام عدد من الآليات والذخائر والأسلحة.

وأكدت مصادر لشبكة شام أن قوات الأسد انسحبت بالكامل من أحياء كفرنبودة حيث تقوم فصائل المعارضة في هذه الأوقات بعملية تمشيط دقيقة لكامل البلدة للتأكد من عدم وجود كمائن وألغام أو عناصر مختبئة.

وشنت فصائل المعارضة منذ عصر الأمس هجوما عنيفا، حيث تم خلاله قيام استشهاديين اثنين تابعين لهيئة تحرير الشام بتفجير مفخختين في كفرنبودة،، تلاه قيام فصائل المعارضة بقصف نقاط ميليشيات الأسد في المنطقة بقذائف صاروخية ومدفعية، وتمكنت الفصائل من قتل مجموعتين من قوات الأسد في البلدة، ودمرت قاعدة كورنيت ومدفع 23 وقتلت طاقمه.

كما اغتنمت فصائل المعارضة دبابتين وعربة بي أم بي وعربة شيلكا من قوات الأسد خلال معركة السيطرة على بلدة كفرنبوذة، بالإضافة لأسر ضابط برتبة عقيد "أحد قادة الحملة العسكرية على كفرنبودة" وعنصر أخر، وقتل وجرح العشرات من العناصر.

واستهدفت فصائل المعارضة معاقل قوات الأسد في مدينة السقيلبية ومعسكري بريدج وجورين ونقاط المباقر وبيت حسنة ومهبط جب رملة بالريف الغربي بصواريخ الغراد، كما تصدت لمحاولة تقدم قوات الأسد على جبهة حرش الكركات وقتلت العديد من المهاجمين وأجبرتهم على التراجع، وتمكنت أيضا من قنص أحد عناصر الأسد على جبهة الحويز.

وتدور المعارك وسط غارات جوية وقصف مدفعي عنيف جدا استهدف وسط بلدة كفرنبودة المحررة ومدينة كفرزيتا وقريتي الصهرية والعنكاوي، في حين تعرضت مدن اللطامنة وكفرزيتا ومورك وقرى وبلدات الأربعين والزكاة والصخر والجيسات والحويجة وشهرناز وميدان غزال وقرة حرن والحواش وحورتة والعنكاوي والزقوم والحميرات والقروطية لقصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات الأسد، ما أدى لسقوط جرحى في صفوف المدنيين.

وشن الطيران الحربي غارات جوية على مدينتي خان شيخون ومعرة النعمان وقرى وبلدات الهبيط وعابدين والقصابية وأرينبة والنقير ومغر الحمام وكفرعين ومعرة الصين وكفروما ومغر الحنطة وصهيان وتل عاس والعامرية بريف ادلب ، ما أدى لاستشهاد أكثر من 11 مدني في معرة النعمان، في حين تعرضت بلدات دير سنبل وبعربو وبسيدا ومعرة حرمة وحيش والفطيرة والكفير لقصف مدفعي وصاروخي عنيف من قبل قوات الأسد، ما أدى لسقوط شهيد في معرة حرمة، وجرحى في صفوف المدنيين في مناطق مستهدفة أخرى.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة