فصائل حوض اليرموك بريف درعا تضبط عمليات الدخول والخروج من مناطق تنظيم الدولة

12.شباط.2018

حددت غرفة عمليات حوض اليرموك مواعيد خروج ودخول المدنيين من مناطق سيطرة تنظيم الدولة بريف درعا الغربي، وفق وصايا دار العدل على الحاجز الرئيس.

وقال البيان "إلى أهلنا المدنيين العزل في قرى وبلدات حوض اليرموك المحتل من قبل تنظيم الدولة، بعد اجتماع الفصائل المرابطة على حوض اليرموك، قطاع عين ذكر، حاجز البكار، تقرر وضع خطة لدخول وخروج المدنيين من مناطق الحوض.

وحدد البيان "أيام السبت والأحد والخميس لفتح الطريق ذهابا وايابا من مناطق الحوض، ولمدة تسعة ساعات في كل يوم، ابتداء من الساعة السابعة صباحا ولغاية الساعة الرابعة من عصر اليوم ذاته".

ونوه البيان إلى أن الحاجز سيخضع لسيطرة دار العدل لتسيير أموره، بالإضافة لوضع عنصر نسائي على الحاجز للقيام بواجبها بتفتيش النساء، فيما تم حصر عمليات الدخول والخروج من حاجز البكار عبر الطريق المعروف، طريق القناة من البكار، مرورا إلى اطراف قناة الري على اطراف بلدة غدير البستان، ومنها إلى باقي القنيطرة وحوران.

ونوه البيان إلى منع دخول الفئات العمرية من 12 وحتى 50 إلى مناطق الحوض، من غير سكان تلك المناطق.
وأكد البيان عن منع أي حاجز إلى مناطق حوض اليرموك غير الحاجز الشرعي، وأي حاجز يعتبر مخالفا تحت طائلة المسؤولية، ومنع دخول الاسمدة بأنواعها، والذخائر بأنواعها، والأسلحة بأنواعها، وقطع غيار الآليات العسكرية والسيارات بأنواعها، والسماح بدخول الطحين وحليب الأطفال، وفق ما تقرره دار العدل، مواد البقالة والسمانة، والخضراوات والفواكه، والمحروقات بكافة أنواعها للمزارعين والافران، والادوية الخاصة بالاطفال والنساء وكبار السن، بالإضافة إلى السماح لمزارعي تلك المناطق بإخراج محاصيلهم وتسويقها في مناطق الثوار.

يذكر أن منطقة حوض اليرموك تشهد اشتباكات شبه مستمرة بين فصائل الثوار، وتنظيم الدولة، كان آخرها محاولة الاخير اقتحام بلدة حيط خلف عشرات الضحايا من الطرفين ومدنيين.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة