فصيلين جديدين ينضمان إلى "جيش الإسلام"

23.تموز.2015

أعلن لواء "عباد الرحمن"، العامل في جنوب دمشق، ولواء "البتار"، في ريف إدلب انضمامها إلى "جيش الإسلام"، بقيادة محمد زهران علوش، مع كامل أفرادهما، وعتادهما.

وفي فيديوهين منفصلين، أوضح كل من لواء "عباد الرحمن"، ولواء "البتار"، أن انضمامها إلى "جيش الإسلام، يأتي بهدف توحيد الصفوف، وجمع الكلمة من أجل العمل على إسقاط نظام بشار الأسد.

ودعى المتحدثان باسم "عباد الرحمن"، و "البتار"، كافة الفصائل إلى العمل على التوحد، من أجل مضاعفة الجهود في المعارك ضد النظام، ونزع الفرقة، والخلافات "التي ضربت بين العديد من الفصائل".

وبجسب مراقبون، فإن ظاهرة اندماج فصائل صغيرة، بأخرى كبيرة، والتي تنامت في الآونة الأخيرة، تشكل أمرا إيجابيا يصب في مصلحة الثورة السورية، متوقعين أن تستمر هذه الظاهرة لتشمل فصائل متوسطة، وأخرى كبيرة، مثل اندماج "صقور الشام"، اندماجا كليا مع "أحرار الشام".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة