في يوم الطفل .. طائرات روسيا تقتل خمسة أطفال وأمهم في معرة النعمان

20.تشرين2.2019

استشهد سبعة مدنيين جلهم أطفال اليوم الأربعاء، بقصف جوي روسي استهدف مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي، في سياق الحملة العسكرية المستمرة على المنطقة، لتحرمهم من أبرز حقوقهم في الحياة حتى في يوم عيدهم العالمي.

وقال نشطاء إن غارات جوية نفذتها طائرات روسية على منازل المدنيين في مدينة معرة النعمان، أدت لاستشهاد سبعة مدنيين، بينهم خمسة أطفال وأمهم، وأكثر من 15 جريحاً، عملت فرق الدفاع المدني على انتشالهم من تحت الأنقاض.

وتواصل طائرات روسيا والأسد ارتكاب المجازر بحق المدنيين في شمال سوريا، في ظل صمت دولي مطبق حيال مايتعرض له المدنيون والأطفال في تلك المنطقة من حرب إبادة شاملة، لم يسلموا من الموت في يوم عيدهم العالمي.

وكان كشف تقرير لـ "الشبكة السورية لحقوق الإنسان"، عن مقتل 29017 طفلاً في سوريا منذ اندلاع الحراك الشعبي نحو الديمقراطية، جاء بمناسبة اليوم العالمي للطفل، لافتاً إلى أنَّ السلطات الحاكمة لم تفشل فقط في تحقيق الحماية والاستقرار لأطفال سوريا، بل هي من قامت ونفذت أفظع الانتهاكات بحقهم، التي بلغت حد الجرائم ضد الإنسانية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة