قائد الحرس الثوري يهدد ... قوات واشنطن لن ترى الاستقرار غرب أسيا

08.نيسان.2019

متعلقات

حذر قائد الحرس الثوري الإيراني "اللواء محمد علي جعفر" الولايات المتحدة الأمريكية من وضع الحرس الثوري الإيراني على قائمة الإرهاب.

وقال جعفري إنه "إذا ارتكب الأمريكيون مثل هذه الحماقة وعرّضوا أمننا القومي للخطر فإننا، وفقا لسياسات الجمهورية الإسلامية الإيرانية، سنقوم بتطبيق مبدأ الرد بالمثل ونجعله على سلم أعمالنا".

وأضاف: "في مثل هذه الظروف فإن الجيش الأمريكي وقواتهم الأمنية في منطقة غرب آسيا لن ترى الاستقرار الذي يحظون به اليوم"، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا) ووكالة تسنيم المقربة من الحرس الثوري.

وكان وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف قال إن "أولئك الذين وضعوا (رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين) نتنياهو في المقام الأول، وحاولوا منذ فترة طويلة إدراج الحرس الثوري في قائمة الإرهاب يعلمون جيدا تبعات هذا العمل على القوات الأمريكية في هذه المنطقة".

وأضاف: "في الحقيقة، إنهم يحاولون بالنيابة عن نتنياهو جر الولايات المتحدة إلى مستنقع. ومن الافضل (للرئيس الأمريكي) دونالد ترامب أن يعلم ذلك قبل أن يجر الولايات المتحدة إلى كارثة أخرى".

وكان أعلن رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية لمجلس الشورى الإيراني حشمت الله فلاحت بيشه تقديم مشروع قانون عاجل جداً إلى البرلمان لمواجهة الإجراء الأميركي المتوقع ضد الحرس الثوري، موضحاً أن 3 كتل نيابية رئيسية دعمت هذا المشروع.

وحسب النائب الإيراني "فور قيام الولايات المتحدة بإدراج الحرس الثوري في قائمة الإرهاب، سنعلن أن القوات العسكرية الأميركية إرهابية، حالها حال داعش".

وكانت وكالة "رويترز" نقلت أمس أقوال ثلاثة مسؤولين أميركيين، توقعوا بأن تصنف الولايات المتحدة الحرس الثوري الإيراني على أنه منظمة إرهابية، في سابقة حيث ستكون المرة الأولى التي تصنف فيها واشنطن رسميا جيش دولة أخرى على أنه جماعة إرهابية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة