قافلة ثانية لمهجري مدينة حرستا تخرج باتجاه إدلب تتضمن ألف شخص

23.آذار.2018
الدفعة الثاني تستعد للخروج من حرستا الى الشمال السوري
الدفعة الثاني تستعد للخروج من حرستا الى الشمال السوري

خرجت الدفعة الثانية من مهجري مدينة حرستا إلى إدلب اليوم، تتضمن قرابة 17 حافلة تقل أكثر من ألف شخص من المدنيين والمقاتلين، بعد وصول الدفعة الأولى فجراً إلى قلعة المضيق ونقلهم لمراكز الإيواء المخصصة بريف إدلب.

وذكر مراسل شبكة شام في وقت سابق أن 30 حافلة وصلت إلى قلعة المضيق بينها حافلتين فارغتين، تحمل 1908 شخصا من مهجري مدينة حرستا بينهم أطفال ونساء، وأشار مراسلنا إلى حالة واحدة استشهدت على الطريق متأثرا بجراحه التي أصيب بها جراء القصف على مدينة حرستا، بينما هناك العشرات من المصابين الذين تم نقلهم مباشرة إلى المشافي الميدانية.

وكان مجلس مدينة حرستا المحلي قال إن اتفاق التهجير جاء بعد ألاف الغارات الجوية والصواريخ ودمار 90% من مدينة حرستا وسقوط عشرات الشهداء، وحصار المدينة من قبل عصابات النظام مدعومة بحليفها الروسي القادم بترسانته العسكرية الكاملة، واستحالة إمكانية معالجة الجرحى وخروج الاقبية والملاجئ عن الخدمة بسبب استهدافها بالصواريخ الارتجاجية.

وأكد "منذر فارس" الناطق باسم حركة أحرار الشام الإسلامية في الغوطة الشرقية لـ شام في وقت سابق، توصل فعاليات مدينة حرستا المدنية والعسكرية لاتفاق مع قوات الأسد لخروج المقاتلين والمدنيين الراغبين باتجاه الشمال السوري، بضمانات روسية.

وتضمن الاتفاق بحسب "فارس" بعد انتهاء الاجتماع بين الوفدين خروج العسكريين بسلاحهم و من يرغب من المدنيين إلى الشمال بضمانات روسية، مع إعطاء ضمانات للأهالي الذين يرغبون بالبقاء في المدينة من النظام و الروس بعدم التعرض لأحد في المدينة والحفاظ على مكون المدينة دون تهجير أو تغيير ديموغرافي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة