طباعة

قتلى من "الحرس الثوري" بقصف جوي و"دا-عش" تتبنى كمين لعناصر النظام بدير الزور

28.كانون1.2020

قالت مصادر محلية في المنطقة الشرقية، إن طائرة مسيرة مجهولة الهوية، استهدفت صباح أمس الأحد، سيارة تابعة لميليشيا "الحرس الثوري" الإيراني، أثناء خروجها من مبنى مسبق الصنع بأطراف مدينة الميادين، بمحافظة دير الزور الشرقي.

وأوضحت المصادر أن القصف أدى إلى تدمير السيارة ومقتل اثنين من "الحرس الثوري" كانا بداخلها، ولم ترد معلومات عن هوية المستهدفين بالضربة، بالتزامن تبنى تنظيم "داعش" استهداف عناصر من "الحرس الجمهوري" التابع للنظام بكمين بريف دير الزور.

وقال تنظيم "داعش" في بيان نشرته وكالة "أعماق"، مساء الأحد، إنه قتل 10 عناصر من "الحرس الجمهوري" في قوات النظام وأصاب آخرين بكمين لحافلة تقل جنوداً من قوات "الحرس الجمهوري" التابعة لقوات النظام السوري قرب بلدة الشولا غرب مدينة دير الزور.

واوضح التنظيم أن مقاتلي "داعش" فجروا بالحافلة "عبوة ناسفة كبيرة الحجم"، ثم هاجموا عناصر النظام بمختلف أنواع الأسلحة، وأكد التنظيم أن حصيلة الكمين بلغت "10 قتلى على الأقل"، إضافة إلى وقوع عدد من المصابين من قوات النظام السوري، وتدمير الحافلة التي كانوا يستقلونها.

وكانت مواقع محلية، تحدثت الخميس الماضي، عن إصابة ثمانية عناصر من قوات "الحرس الجمهوري" التابع للنظام السوري، جراء استهداف حافلة تقلهم على طريق الشولا غربي مدينة دير الزور بقذيفة من نوع "RPG"، بينما لا يعلن النظام عن خسائره ولا يعلق رسمياً على تلك الأنباء.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير