قتلى وجرحى في انفجار بحي الحمام المولي للأسد في اللاذقية

02.أيلول.2015

سمع صوت إنفجار في حي الحمام الموالي للأسد على أطراف مدينة اللاذقية والذي يقطنه غالبية من الطائفة العلوية، سقط على إثره 11 قتيل وعشرات الجرحى وأضرار مادية كبيرة طالت المنازل والسيارات القريبة من الإنفجار، بينما عدد القتلى مرجح للإرتفاع كون بعض الحالات التي وصلت الى المشفى خطرة.


وتضاربت الأنباء حول أسباب الانفجار فقد ذهب بعضهم الى أنه انفجار سيارة مفخخة كانت مركونة بجانب ساحة الحمام، بينما قال أخرون أنه بسبب سقوط صاروخ بشكل مباشر على السيارة ما أدى لإنفجارها، بينما نفى بعض من كان في الحادثة سماع صوت أي صاروخ قبل الإنفجار، ما يرجح فرضية السيارة المفخخة، مع العلم أن الجهات المختصة التبعة لنظام الأسد تعاين المكان في هذه اللحظات.


والجدير بالذكر أن حي الحمام وساحته قد شهدت مظاهرات ضد سلميان الأسد احتجاجا على قتله العقيد حسان الشيخ وطالب بالقصاص منه، بينما قام النظام بإطلاق سراحه بحجة مرضه النفسي، وقد أرسل سلميان الأسد تهديدات عدة الى الذين خرجوا في هذه المظاهرات.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة