قتلى وجرحى لقوات الأسد في هجوم فاشل على محور عزيزة جنوب حلب

18.تشرين1.2016

قتل أكثر من 10 عناصر لقوات الأسد والميليشيات المساندة لها اليوم، بمحاولة لتقدم جديدة على محور عزيزة جنوب مدينة حلب.


وقال ناشطون إن اشتباكات اندلعت بين الثوار وقوات الأسد التي حاولت للمرة الرابعة التقدم على محور عزيزة والحرابلة، تكبدت فيها أكثر من 10 قتلى والعديد من الجرحى، وانتهت بفشل تقدمها على أي محور، وسط قصف مدفعي وصاروخي عنيف يستهدف المنطقة.


كما تمكن الثوار من قتل مجموعة لقوات الأسد إثر صد محاولة تقدم على جبهة ساحة الحطب بحلب القديمة، كما جرت اشتباكات عنيفة جدا على جبهة العويجة شمال حلب حيث تحاول قوات الأسد التقدم أيضا.


في حين أعلنت اليوم روسيا ونظام الأسد عن وقف الغارات الجوية على مدينة حلب فقط بدءً من الساعة العاشرة صباحا، ولكن قبل الإعلان، شنت طائرات العدويين الروسي والأسدي عشرات الغارات الجوية ترافقت مع قصف مدفعي وصاروخي عنيف جدا على أحياء حلب ومدن وبلدات الريف الحلبي بكل أنواع القنابل وخاصة الإرتجاجية منها والتي أدت لسقوط 5 شهداء في حي بستان القصر والعديد من الجرحى في باقي المناطق المستهدفة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة