طباعة

قتلى وجرحى من عناصر تنظيم الدولة بهجوم معاكس للثوار شمال حلب

02.تشرين2.2016

تمكن الثوار اليوم ضمن معركة درع الفرات من قتل 14 عنصرا من عناصر تنظيم الدولة على جبهات ريف حلب الشمالي بعد أن شنوا هجوما معاكسا لاستعادة السيطرة على ما خسروه من قرى يوم أمس.

وكان تنظيم الدولة قد حقق تقدما أمس الثلاثاء إذ تمكن من استعادة السيطرة على 13 قرية وهي قرى برعان والواش وطنوزة وثلثانة وجب العاصي ودوير الهوى وحومد وثلاثينة والباروزة وطويس وكسار والغوز جنوب بلدة أخترين، وقرية سلوى جنوب بلدة الغندورة.

كما وحاول التنظيم التقدم للسيطرة على بلدة أخترين إلا أن الثوار تصدوا له، قبل أن يشنوا هجوما معاكسا مكنهم من استعادة السيطرة على قرى المسعودية وطنوزة وثلاثينية وبرعان والغوز.

والجدير بالذكر أن وحدات من القوات الخاصة في الجيش التركي أطلقت بمشاركة الجيش السوري الحر وبالتنسيق مع القوات الجوية للتحالف الدولي، حملة عسكرية في مدينة جرابلس بريف حلب الشمالي الشرقي، في 24 آغسطس/ آب الماضي، تحت اسم "درع الفرات"، وتمكن الثوار ضمنها من تحرير كافة النقاط التي كان تنظيم الدولة يسيطر عليها على الحدودية التركية.

ونجحت العملية، خلال ساعات، في تحرير المدينة ومناطق مجاورة لها، كما تم لاحقاً تحرير كل الشريط الحدودي ما بين مدينتي جرابلس وإعزاز السوريتين، وبذلك لم يبق لتنظيم الدولة أي مناطق متاخمة للحدود التركية، كما وتم تحقيق تقدم كبير جدا باتجاه مدينة الباب.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير