"قسد" تنفي وجود أي اتصال مع "جزار حماة"

27.أيار.2019
رفعت الأسد
رفعت الأسد

نفت "قوات سوريا الديمقراطية" "قسد" وجود أي قنوات اتصال تربطها بـ "جزار حماة" المجرم رفعت الأسد عم المجرم "بشار الأسد.

وقال المكتب الإعلامي لـ"قسد": "عمدت وسائل إعلام إلى نقل خبر مفاده وجود قنوات اتصال بين المدعو رفعت الأسد ومجلس سوريا الديمقراطية، واتفاق الطرفين على جملة من النقاط بمباركة التحالف الدولي، والترخيص لجمعية مشبوهة عائدة لرفعت الأسد لمزاولة عملها في مناطق الإدارة الذاتية تحت غطاء إنساني".

وأضاف: "نؤكد للرأي العام أن المتداول عبر وسائل الإعلام، عار عن الصحة جملة وتفصيلا ومن يروج أخبارا كهذه يسعى لتقويض جهود المجلس في مسعاه لحل الأزمة السورية عبر الحوار المجتمعي والتشاركية وفق مسارها السياسي".

وأكد التزام "قسد"، "بالصدق والشفافية في التعاطي مع جميع القضايا العامة، إيمانا منا بحجم المسؤولية الوطنية والتاريخية وضرورة مشاركتها مع كافة فئات ومكونات الشعب السوري".

ودعا إلى "توخي الحذر و تحري الصدق والحقيقة في نقل الأخبار بعيدا عن فبركة الادعاءات الكاذبة وتلفيق الأخبار المزورة، والالتزام بالقواعد والمعايير الأخلاقية المتعارف عليها في مزاولة مهنة الإعلام".

وكانت كشفت وسائل إعلام محلية في المنطقة الشرقية عن بدء جمعية تتبع لما يعرف بالتجمع القومي الديمقراطي الذي يرأسه "رفعت الأسد" بالنشاط في مدينة القامشلي بمحافظة الحسكة متسترة بالعمل الإنساني.

وقال ناشطون في "شبكة الخابور" إن جمعية تطلق على نفسها اسم "جمعية الفرسان" وزعت مساعدات إنسانية على الأهالي في مدينة القامشلي، مشيرة إلى أن الجمعية مرتبطة بالتجمع القومي الديمقراطي الموحد، الذي يقوده "رفعت الأسد".

ولفت المصدر إلى أن الجمعية المذكورة بدأت بالعمل الأسبوع الماضي في مدينة القامشلي، وبالتحديد في حي الهلالية، وشملت نشاطاتها توزيع مواد غذائية وأدوية لعلاج المعاقين والمحتاجين.

وأشار ذات المصدر إلى أن المخابرات الأمريكية شجعت ميليشيا حزب الاتحاد الديمقراطي "بي واي دي" على التعامل مع الجمعية، وطلبت منهم تسهيل نشاطات "رفعت الأسد" بمدينة القامشلي.

و"رفعت الأسد" هو شقيق المجرم "حافظ الأسد " ومعروف بدوره الكبير في مجزرة حماة عام 1982 من خلال قيادته لما يعرف "بسرايا الدفاع".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة