"قسد" تُخفض رواتب موظفي "فريق الاستجابة الأولية" بالرقة

14.تموز.2019
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

متعلقات

قالت مصادر إعلام محلية في المنطقة الشرقية، إن قوات سوريا الديمقراطية، خفضت رواتب وأجور العاملين في فريق الاستجابة الأولية التابع لمجلس الرقة المدني من ٦٠٠ دولار الى ٥٠٠ دولار وذلك لأسباب مجهولة.

ولفتت شبكة "فرات بوست" إلى أن العاملين في الفريق يعملون على انتشال الجثث من المقابر الجماعية داخل و خارج المدينة،

وأوضحت أن الفريق يتكون من ١١٥ عامل وموظف منهم ٣٤ شخص فقط يعملون على انتشال الجثث من المقابر الجماعية أو من تحت الأنقاض كما ويتألف الفريق من ٦٥ اطفائي بينهم طفل يبلغ من العمر ١٥ عام هو إبن أحمد الخليل رئيس لجنة الإدارة المحلية في مجلس الرقة المدني ويضاف إليهم ١٢ مسعف.

وكانت نصبت لجنة الإدارة المحلية ١٥ إداري يشرفون على عمل فريق انتشال الجثث، من جانب آخر قام محاسب الفريق بخصم أجور ١٠ أيام لأسباب مجهولة كما تم خصم عليهم راتب شهر شباط الماضي بشكل كامل لأسباب غير معروفة.

وكان عثر فريق الاستجابة الأولية في الرقة، على مئتي جثة على الأقل، يُعتقد أن بينها ضحايا اعدامات تنظيم داعش، داخل مقبرة جماعية جديدة في مدينة الرقة، في وقت سبق العثور على عشرات المقابر الجماعية التي تكشف عن جرائم "داعش وقسد والتحالف الدولي" خلال السنوات الماضية.

وسبق لمنظمات حقوقية دولية عدة أن دعت المجتمع الدولي إلى تقديم المساعدة لفرق محلية تعمل على فتح المقابر الجماعية في شمال سوريا بهدف "حفظ الأدلة على جرائم محتملة والتعرف على الرفات"، في وقت أوضح ياسر الخميس أن فريقه أخذ عينات من الجثث التي وجدها، إلا أنه لا يملك الأجهزة اللازمة لاجراء الفحوص اللازمة عليها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة