"قسد" وتنظيم الدولة يفشلان في التوصل لاتفاق بشأن فتح ممر إنساني للمدنيين بريف دير الزور الشرقي

21.تشرين2.2018
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

متعلقات

تعثرت المفاوضات بين قوات سوريا الديمقراطية "قسد" من جهة و تنظيم الدولة من جهة أخرى بشأن فتح ممر إنساني لخروج المدنيين من مناطق سيطرة تنظيم الدولة بريف دير الزور الشرقي.

وقالت شبكة "فرات بوست" أن التنظيم اشترط فتح طريق واصل بين بلدة البحرة ومدينة هجين لخروج المدنيين من مناطق سيطرته، وهو ما قابلته "قسد" بالرفض.

واشترطت "قسد" خروج المدنيين من معبر "الشعفة _ العلوني" الأمر الذي رفضه تنظيم الدولة لعدم رغبته بنزع الألغام بين مدينة هجين وبلدة الباغوز على طول حاوي البادية.

وتأتي هذه التطورات في الوقت الذي لا يزال فيه آلاف المدنيين المحاصرين عالقين بين فكي تنظيم الدولة " و "قسد"، خصوصا بعد فقدان اغلب المواد الغذائية الأساسية.

وكانت قوات سوريا الديمقراطية قد فتحت أول أمس الطريق أمام المدنيين الراغبين بالخروج من المناطق الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة إلى مناطق سيطرتها بريف ديرالزور الشرقي، واشترطت دفع مبالغ مالية كبيرة للراغب منهم بإكمال طريقه إلى البلدات التي تسيطر عليها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة