قصف جوي بعشرات الغارات على مدينة تدمر خلال عدة أيام .. والمدنيين هم المستهدفون

02.كانون1.2015

متعلقات

تواصل طائرات الإجرام الروسية استهداف المدنيين وفصائل الثوار في عدة محافظات سورية، وتواصل الحكومة الروسية ادعائها باستهداف نقاط وعناصر تنظيم الدولة، في حين لا تستهدف سوى المدنيين والثوار.

فعلى سبيل المثال مدينة تدمر الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة والواقعة في ريف حمص الشرقي تم استهدافها بعشرات الغارات الجوية العنيفة خلال الأيام الأخيرة الماضية، ففي الثلاثين من الشهر المنصرم تم استهداف أحياء المدينة بحوالي 50 غارة جوية، وخلفت دمارا كبيرا وهائلا في منازل وممتلكات المدنيين.

وقامت اليوم مقاتلات روسيا الحربية بشن 8 غارات جوية على أحياء متفرقة من المدينة، كما وتم استهداف منازل المدنيين فيها بأكثر من 30 صاروخ غراد.

وفي صباح يوم الاثنين الماضي الموافق للثلاثين من شهر تشرين الثاني/ نوفمبر تم استهداف أحياء مدينة السخنة بعدة غارات جوية وخلفت دمارا وخرابا في المدينة، بالإضافة لكونها تسببت باستشهاد ثلاثة أطفال وسقوط العديد من الجرحى.

الأكثر قراءة