قصف جوي ليلي على غوطتي دمشق يوقع عددا من الجرحى

23.تموز.2016

يكاد لا يسمع في سماء غوطتي دمشق الشرقية والغربية سوى صوت تحليق وقصف الطائرات الحربية على منازل المدنيين في الغوطتين، حيث شنت الطائرات بعد منتصف الليل غارات جوية عدة.

ففي الغوطة الشرقية شهدت سماء مدينة دوما تحليقا للطائرات الحربية، قبل أن تقصف أحياءها بعدة صواريخ موجهة أدت لسقوط عدد من الجرحى بحسب أنباء أولية، كما وتتعرض بلدة مسرابا المجاورة أيضا لقصف من قبل قوات الأسد.

وفي الغوطة الغربية ألقت مروحيات الأسد برميلين متفجرين على أحياء مدينة داريا ما أدى لزيادة رقعة الدمار فيها.

كما وأغارت الطائرات الحربية على محيط مخيم خان الشيح بصواريخ تحوي قنابل عنقودية، وكان محيط المخيم قد تعرض قبيل منتصف الليل لقصف مدفعي تسبب بسقوط شهداء وجرحى.

والجدير بالذكر أن الغوطة الشرقية خلال اليومين الماضيين شهدت قصفا عنيفا أدى لسقوط عشرات الشهداء والجرحى، حيث سقط يوم أمس 4 شهداء في مدينة دوما وبلدة مسرابا جراء قصف الطائرات والمدفعية على التجمعات السكنية، كما وسقط أول أمس الخميس ما لا يقل عن 15 شهيدا غالبيتهم في مدينة دوما.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة