قلق أوروبي من استمرار تدفق مئات المهاجرين من تركيا إلى اليونان

08.أيلول.2019

يتواصل تدفق المهاجرين مجددا من تركيا إلى الجزر اليونانية وبالتالي إلى الأراضي الأوروبية، حيث ارتفع عدد هؤلاء في الأسابيع القليلة الماضية بشكل ملحوظ، ما يطرح سؤالا بشأن اتفاق اللاجئين بين تركيا والاتحاد الأوروبي.

ومنذ صباح الجمعة وحتى ظهر اليوم السبت، يتواصل تدفق المهاجرين القادمين من تركيا إلى شرق أيجه في الجزر اليونانية، حيث وصل 424 مهاجرا، حسب ما أوردت شبكة البث العام اليونانية (ERT) نقلا عن الشرطة اليونانية.

وخلال الأسابيع الماضية، ارتفع عدد المهاجرين الوافدين من تركيا على نحو ملحوظ. وفي آب/أغسطس انتقل 8103 مهاجرين من تركيا إلى جزر بحر أيجه اليونانية، بحسب بيانات المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة.

ويتواجد على هذه الجزر حاليا نحو 24 ألف مهاجر، يبحثون عن الحماية في أوروبا. ولتخفيف الأعباء عن مخيمات اللجوء المكتظة في الجزر، نقلت الحكومة اليونانية خلال الأسابيع الماضية آلاف المهاجرين إلى البر اليوناني، خاصة الأفراد الذين لديهم فرص جيدة للحصول على لجوء أو وضع حماية في اليونان. وقالت فيتس إنه من المهم الآن زيادة عدد حالات الترحيل من اليونان إلى تركيا على نحو واضح.

وفي آذار/مارس عام 2016 وقع الاتحاد الأوروبي مع تركيا ما عرف باتفاق اللاجئين، وينص الاتفاق إعادة المهاجرين إلى تركيا، إذا تبين انتقالهم بشكل غير شرعي إلى الجزر اليونانية ولم يحصلوا على لجوء في اليونان. في المقابل، يستقبل الاتحاد الأوروبي من تركيا مقابل كل سوري معاد إليها سوريا آخر مقيما على نحو شرعي في تركيا.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة